.

فجر جديد !!

استرجعت بعض الدول العربية حريتها، بعد أن كانت في أيدي رؤساء الموت الذين منحوا أنفسهم حق قبض الأرواح متى شاؤوا، و كيفما شاؤوا، حتى الوطن قبضت روحه، فأصبح عاجزا عن التنفس أو الحركة، شلت أفكارنا و سجنت، ثم خنقت عروبتنا في صدورنا  فكان القاسم المشترك بيننا هو صمتنا على مصير أمتنا، صمتنا على ضياع فلسطين، صمتنا على موت بدون قدر.. نعم وحده الصمت كان يجمعنا في القمة العربية و الخليجية و المغاربية و المحلية و حتى المنزلية !
لقد نفخت الروح في جسد عروبتنا المتآكل و ها نحن نسترجع قوانا رويدا رويدا، لنرسم وطنا يحده البحر و القمر ويسكنه أفق بلا غيوم تحجبنا عن المجهول ..بعدما كان معسكرا يهان فيه الإنسان كرامة و حقوقا
رياح الأمل تهب من هناك، مرددة لا مستعمر بعد اليوم و لا غزو غربي بعد الأن.. أما الأمل الأكبر و الأجمل فهو استرجاع فلسطين و كما سقط فرعون و نيرون فلما لا يسقط عرش شارون..
زحف الشباب نحو ميادين التحرير فلما لا نزحف نحو قطعة الأرض تلك التي سموها إسرائيل،  نسترجع بالقوة ما أخذوه منا بالقوة ! أم أنكم و في زمن الرصاص لازلتم تؤمنون "بالمفاوضات"،  نفسها هذه الكلمة التي أدخلت العار على كل بيت عربي وشردت شعبا بأكمله فباعت وطنا لأجل كرسي ! على طاولة التفاوض تلك،  حفرت قبور الشهداء فقالوا ها نحن نحقق خطوة إلى الأمام، صرنا نصافح ونبايع الموت مجانا ثم نوقع بقلم جف حبر كرامته،  فاستبدلناه بدم الأبرياء، ثم وافقوا ووافقنا في صمت .
الثورة العربية  خلصتنا من الإحتلال الداخلي ومآلها عاجلا أم أجلا تخليصنا من الإحتلال الخارجي  ليس كله إلا مسألة وقت  فلا يمكننا إعادة بناء وحدتنا العربية وفلسطين محتلة، كما لا يمكننا الافتخار بثورة استرجعت كرامتنا أمام عدو لا زال يحتل بيوتنا.. وإن حدث العكس و رجعنا إلى طاولة التفاوض تحت ظل عبودية مغتالي شجرة الزيتون المباركة.. فنحن ببساطة موتى .. نعم موتى..ولا عجب إن فقدنا الشعور بحرارة الموت  ولا بمن يسقطون  عبثا بين مخالبه. 


حقوق الصور محفوظة
.

26 التعليقات:

أمال الصالحي يقول...

أصبت كبد الحقيقة، ففرحة التحرر والانتصار لن تكتمل إلا بتحرير الأراضي الفلسطينية وإجلاء اخر يهودي عن أراضينا المقدسة، فكما قلت، روح الثورة دبت في المجتمعات العربية، ولا ضير في أن تسري في أعماق الأمة لتشد الرحال نحو أوطاننا التي لازالت قابعة تحت وطأة الاحتلال

كما عودتنا مواضيعك تعنى دوما بالواقع وتحمل من الوجع لحاضر الأمة الكثير، ننتظر منك كل ما هو مفيد

أمال الصالحي يقول...

نسيت..سلامي لك غاليتي:)

أبو حسام الدين يقول...

لقد اعتمدت اسرائيل قبل أن تكون قوة عظمى على أن تضع أمام عيونها هدف واحد وهو التوحيد في أرض واحدة، رغم اختلاف اللغات، وجند الصهاينة أنفسهم للعلم والتكنولوجيا، والعمل الذؤوب، حتى يبنوا وطنا في وطن ليس لهم، قوة اسرائيل لم تأتي من فراغ بل من بناء أجيال وتفكير أجيال، أما العرب فهم في مؤخرة كل شيء لأنهم ضعفاء في كل الميادين لأنهم فضلوا الكراسي على العلم والتقدم بل منهم من قمع الأدمغة والعقول، ضانا منه أنها خطر على كرسيه. لم تكن المفاوضات المدعاة يوما حل الشجعان، ولا حل الأقوياء بل هي حل الضعفاء، ويوم يتوحد العرب ويعملوا لبناء وحدة متكاملة وهدف أسمى، يومها فلا قوة تقف أمامهم، أما أن أقيم عرش ملكي على أنقاض الأخرين فهذا لن يأتي بنصر أبدا..
لكن أظن أن كل ما يحدث هو مخاض لضربة كبيرة ستهز العالم، ومازال الثور الذي سينطحنا يرجع إلى الخلف..
الله استر من لي جاي.

حياكِ الله أختي وبارك الله فيكِ في سرد هذا الهم المشترك.

Days and Nights يقول...

الأخت الفاضلة

مدونة جميلة ورائعة ... تقبلى مرورى وتعليقى ... ودمتى بكل الود

أخوك / تامر

(هيبو) يقول...

ليت .. بدل ان نحارب انفسنا نتجه الى فلسطين وقبلها يجب ان نحرر ارضنا من المتربصين بها

عندما نصبح احرار بحق حينها سنفكر في فلسطين
ثم قبل ان نحرر بجهلنا "الاغلبية" دولة تعتبر فيها الامية صفرا لما لا نتساءل لما لم تحرر بعد ...هناك من يقول ان الفلسطينين باعوا من زمان ارضهم ويعيشون عيشة النبلاء وهناك من يصارع لتحريرها

قرأت الف قصيدة والف مقالة ولم تحرر بعد
ولو اننا جمعنا كاتبو تلك الاشياء وجمعنا اوراقهم وحولناها لاسلحة لكونا جيشا لا يستهان به

الصخرة لم ترد يوما رصاصة لكن صخورا كثيرة تستطيع على الاقل ابطائها


سلامي لك

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
بوركت أختنا في الله على طرحك الطيب وبورك جهدك

إخوانك في الله
أبو مجاهد الرنتيسي
أحلام الرنتيس

أميرة الأمل يقول...

صدقت القول صديقتي
بدأنا نتخلص من الخوف الذي استعمر قلوبنا وجعلنا نرى الذل في قناع الحرية، فلسطين ستحرر عندما نحرر نحن من الاستبداد الذي يعيشه فكرنا،لا نريد أن يأتي يوم تصبح فيه مجازر اليهود على إخواننا مؤلوفةً لدينا،أنذاك كما قلت فلنترحم على أنفسنا لأننا فعلا موتى!!
فلسطين تحتاج لأقلامنا فهي ربما من تحيي النفوس لذاك من جديد لاعتناق ذاك الحلم، حلم تحرير فلسطين.
شكراا لك، كلماتك تركت أثرا في نفسي
دام الرقي لك
تحياتي غاليتي

أيــــور يقول...

لقد نادت فلسطين غير نيام، نادت أيقاظا يحملون بين ضلوعهم تلك الشعلة الخالدة في تاريخ الإنسانية، والتي نحن حاملوها حيثما سرنا في الأرض،ولتعلم هذه الأمم الجائرة، أن كل سلاح سلاح مفلول إذا لقي سلاحنا...، وأن المعجزة التي كانت يوما ما،سوف تكون مرة أخرى يوم ننبعث من ظلماء هذه الحوادث سراعا إلى نجدة أمنا فلسطين، فتنبثق الأرض عن جنود الحق..
قلوا ولكنهم طابوا وأنجدهم***جيش من الصبر لا يفنى له عدد

قوس قزح يقول...

فى كل فرد عربى فلسطين .. ولكن الشعوب العربية كانت مكبلة من حكمائها الخائفون على عروشهم .. بعد أن تتحرر الشعوب من طغاتها الخونة سوف تتجه الشعوب الى فلسطين بدون شك .. الان بدأت بوادر الأمل ..وسوف يغير كل شيء سوف تدرك أمريكا اللتى هى حامية إسرائيل بأن القرار الان فى يد الشعوب و ليس الحكام الغارقون فى اللذة و الحكم ..

تحباتى لك .. مقال جاء فى وقته

همس الحنين يقول...

مساء العطر لطيفة

مساء جمال يكتسي حرفك كما تفعلين به بداخلنا

لنتنفس هنا جمال الحرية بين سطورك

مااجمل صحوة الظمير وشروق شمس الحرية

سيكتمل الفرح يوماً حين تزف فلسطين الى شعبها

ترتدي فستانها المطرز بالحرية

فكفاها سنين وجع وسنين ألم

كـ العادة يجذبني حرفك لأكون هنا

سأكون بالقرب دائماً

دمتِ بسعادة

تحياتي

ابراهيم رزق يقول...

الارض بتتكلم عربى و قول الله
ان الفجر لمن صلاه

يوم نتخلص نتخلص من بقية الحكام العرب المتشبسين بالكراس و هم مثل الكراسى الجالسين عليها سوف تتحرر فلسطين فالفجر لمن يصليه و يتحرك اليه

الاحلام يقول...

ما اجمل كلماتك وما صداها على النفس فالان اصبحنا يمكن ان نفعل المستحيلات لقد بدانا وسنكمل المشوار لاخره بامر الله
شكرا على كلماتك الرقيقه التى فعلا امتعتنا
تقبلى مرورى وتحياتى الاحـــــــــلام

عبد الحفيظ يقول...

سقط فرعون و نيرون فلما لا يسقط عرش شارون
سيسقط بحول الله تعالى ، و قادم الايام بيننا
بورك فيك على طرحك المميز

Engineer A يقول...

أتمنى أن يدرك العرب قوتهم .. ويدركوا أن في اتحادهم رهبة وقوة .. ولكن ينقصهم العزيمة - التي اتمنى أن تجتاحهم كما اجتاحت الثروات عالمهم- والله الموفق

أجمل تحية

يسرى يقول...

قامت الثورة في الدول العربية لاستراج ما تبقى من كرامة والعيش تحث ظل الحرية وفي المقابل لجأ الرؤساء لإبادة شعوبهم، لأنهم نطقوا وخرجوا من قوقعة الصمت واعتبروا ما قامت به شعوبهم خيانة عضمى... لم يفكروا أنهم لو وحدوا قواهم لأحرقوا إسرائيل بدل إحراق أوطانهم، الأفراد لن تستطيع تحرير فلسطين يجب أن توحد القوى العظمى وسيكون الإنتصار حليفنا لكن يبقى السؤال مطروحا، متى يستفيق الزعماء العرب؟ متى تستفيق بداخلهم تلك الكرامة والنخوة النائمة منذ زمن بعيد؟؟

تقبلي مروري

حلم يقول...

صدقت اختي فقد منحنا ارضا خصبة ولغة موحدة ودينا ساميا يجمعنا ودروس نبوية في علم الحروب ومع هذا نعيش على الهامش وننتظر ان يجود علينا العدو بساعة من وقته نتفاوض معه فيها حتى وان كنا سننتهي الى لا شيء
بوركت غاليتي

كاتب الأنثى يقول...

مرحبا

راقني كثيراً همس القلم هنا
من ناحية عزل الحاكم في الدول العربية هم كانو كروت و احترقت فقط وسيأتي غيرهم وهي هكذا الدائرة تدور .

بالنسبة لغزة صدقيني ستعود و لن يتحقق الحلم لهم

استمتعت بما قرأت
:
عبدالله

الاحلام يقول...

كلنا نفقتد كلماتك المبدعه تقبلى تحياتى الاحـلام

نسيم الفجر يقول...

خيراً قادم إن شاء الله.
ربيع ذا زهور فواحة بإذن الله.

محمد بوكحيل يقول...

"..رياح الأمل تهب من هناك، مرددة لا مستعمر بعد اليوم و لا غزو غربي بعد الأن.. أما الأمل الأكبر و الأجمل فهو استرجاع فلسطين و كما سقط فرعون و نيرون فلما لا يسقط عرش شارون..
زحف الشباب نحو ميادين التحرير فلما لا نزحف نحو قطعة الأرض تلك التي سموها إسرائيل، نسترجع بالقوة ما أخذوه منا بالقوة ! أم أنكم و في زمن الرصاص لازلتم تؤمنون "بالمفاوضات"، نفسها هذه الكلمة التي أدخلت العار على كل بيت عربي وشردت شعبا بأكمله فباعت وطنا لأجل كرسي ! على طاولة التفاوض تلك، حفرت قبور الشهداء فقالوا ها نحن نحقق خطوة إلى الأمام، صرنا نصافح ونبايع الموت مجانا ثم نوقع بقلم جف حبر كرامته، فاستبدلناه بدم الأبرياء، ثم وافقوا ووافقنا في صمت .
الثورة العربية..".
لطيفة....
لأول مرة وأنا اتجول بين بين سطور ابداعك
وأشم أريج رياحين أفكارك.
أرتأيت أو جه لك أسمى معاني التحية
,اجمل عبارات التقدير على تقدمينه.
أختاه أكون ممتنا لك لو أطلعت من حين لآخر على مدونتي.
تحياتي

http://boukehil.blogspot.com/

جنتلمان يقول...

لن تكون مصر التي عرفناها ان لم يضرب زلزالها كل عواصم الدول العربية، من مصر يبدأ العملاق المريض خطواته ومنها يستعيد قوته...

ملاحظة: صورة حقا جميلة.

يوسف أحمد يقول...

مدونة جميلة، سعدت بإكتشافها

maksab يقول...

مدونة جميلة ورائعة ... تقبلى

غير معرف يقول...

حبـــــــيبتى لطيفة
ديعنى اخرج خــارج مدونتك
فأعذورينى من لهفتى عندما رأيتك مرة اخرى

عجز لسانى عن النطق
كل ما هو اعرف واشعر بيه اننى افتقدتك كثييراااا

انا اسمــا (sendrerlla mido)
ارسلت لكى طلب صداقتى على الفيس بوك اتمنى القبول فى اسرع وقت ممكن

واخيرا..

اشتـــاق كثيرا للحديث معك ..

sarah saad يقول...

شركة نقل عفش بالرياض وجدة والدمام والخبر والجبيل اولقطيف والاحساء والرياض وجدة ومكة المدينة المنورة والخرج والطائف وخميس مشيط وبجدة افضل شركة نقل عفش بجدة نعرضها مجموعة الفا لنقل العفش بمكة والخرج والقصيم والطائف وتبوك وخميس مشيط ونجران وجيزان وبريدة والمدينة المنورة وينبع افضل شركات نقل الاثاث بالجبيل والطائف وخميس مشيط وبريدة وعنيزو وابها ونجران المدينة وينبع تبوك والقصيم الخرج حفر الباطن والظهران
شركة نقل عفش بجدة
شركة نقل عفش بالمدينة المنورة
شركة نقل اثاث بالرياض

عبده العمراوى يقول...

شركة المثالية لتنظيف المنازل بالاحساء

إرسال تعليق